صوت كل السوريين

مجلس حقوق الإنسان يجتمع من أجل الغوطة الشرقية

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، رولاندو جوميز، أن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة سيعقد اجتماعاً عاجلاً اليوم، الجمعة، لبحث الوضع المتدهور في الغوطة الشرقية.

وأضاف جوميز في رسالة بالبريد الإلكتروني أن مكتب المجلس المؤلف من 47 دولة، ومقره جنيف، وافق على الطلب الذي يجب أن تقره الدول الأعضاء رسمياً.

وكان جوليان برايتوايت، سفير بريطانيا، قد قال في رسالته للمجلس إن بلاده ستسعى لاستصدار قرار سيُوزع نصه قريباً.

وتدين مسودة القرار البريطانية المنع المستمر لدخول المساعدات الإنسانية والهجمات المتكررة على المنشآت الطبية.. وأي استخدام لأسلحة ثقيلة وقصف جوي دون تمييز بما يشمل الذخائر العنقودية والأسلحة الحارقة والبراميل المتفجرة واستخدام النظام لأسلحة كيمياوية ضد المدنيين، ومن بينهم سكان الغوطة الشرقية.

يذكر أن مارك لوكوك، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، سبق وأن قال إن الوضع الإنساني في الغوطة الشرقية بريف دمشق قد تأزم منذ صدور قرار مجلس الأمن 2401، الذي قضي بوقف إطلاق النار، والوصول الإنساني الفوري للمدنيين في كافة أرجاء سوريا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.