صوت كل السوريين

قصف مدفعي عنيف يستهدف مدن وبلدات محافظة درعا

شهدت مدن وبلدات محافظة درعا تصعيداً عسكرياً خلال الأيام الماضية، حيث ازدادت وتيرة القصف المدفعي والصاروخي بعد هدوء حذر دام لأكثر من سبعة أشهر بعد تطبيق اتفاق خفض التوتر في الجنوب السوري.

وقالت مصادر إعلامية محلية، نقلاً عن مدير المكتب الإعلامي للدفاع المدني بدرعا، إن فرق الدفاع المدني وثقت مقتل طفل وإصابة ثمانية آخرين مساء أمس، الأربعاء، جراء قصف بصاروخ “فيل” استهدف حي طريق السد بمدينة درعا.

وأضافت المصادر ذاتها أن طفلاً آخر قتل وأصيب آخرون بجروح بالغة جراء قصف مدفعي استهدف بلدة نصيب بريف درعا الشرقي، كما ذكرت أن مدنيين جرحا جراء قصف مدفعي استهدف الأحياء السكنية في مدينة الحارة بريف درعا الشمالي.

كذلك استهدفت قوات النظام بقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ مدن الحراك والصورة بريف درعا الشرقي، بالإضافة إلى سقوط عدد من القذائف على منطقة غرز شرق مدينة درعا، واقتصرت الأضرار على المادية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.