صوت كل السوريين

أكثر من 100 غارة وقذيفة وصاروخ حصيلة قصف اليوم على الغوطة الشرقية

تواصل قوات النظام قصفها المكثف على غوطة دمشق الشرقية

تواصل قوات النظام قصفها المكثف على غوطة دمشق الشرقية، حيث جددت قصفها على مناطق في مدينة دوما بعدة قذائف صاروخية، ما أسفر عن إصابة 6 أشخاص بجراح بينهم أطفال، بينما ارتفع إلى 22 عدد الصواريخ التي يرجح أنها أرض – أرض و32 عدد القذائف والتي استهدفت خلالها قوات النظام مناطق في مدينة عربين وأطرافها منذ الصباح، كذلك سقطت قذيفة أطلقتها قوات النظام على منطقة في بلدة حزة، ولم ترد معلومات عن إصابات.

وعلى ذات الصعيد تستمر المعارك العنيفة في محور محافظة دمشق على أطراف مدينة عربين في غوطة دمشق الشرقية، بين فيلق الرحمن من جانب، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب آخر، حيث تواصل قوات النظام محاولتها تحقيق تقدم في المنطقة بإسناد من القصف الصاروخي العنيف والمكثف، ومعلومات عن خسائر بشرية على خلفية القصف والاشتباكات.

 وتركّزت الاشتباكات في محور مبنى المحافظة بالمنطقة، في محاولة من قبل قوات النظام تحقيق تقدم بغطاء من القصف الصاروخي، على صعيد متصل نفذت طائرات حربية مزيد من الغارات على مناطق في مدينة حرستا وأطرافها، كما سقطت قذيفتان اثنتان على أماكن في مدينة دوما، وقذيفة على منطقة في بلدة الشيفونية، أيضاً استهدفت قوات النظام مناطق في مدينة عربين وأطرافها بـ 15 قذيفة على الأقل، ولم ترد أنباء عن إصابات حتى اللحظة.

وقد كانت الطائرات الحربية قد جدّدت قصفها على مناطق في غوطة دمشق الشرقية، بأكثر من 28 غارة منذ ظهر يوم السبت وحتى اللحظة، إذ استهدفت بـ 16 غارة أماكن في مدينة حرستا وأطرافها، وبـ 12 غارة مناطق في مدينة عربين، بينما استهدفت قوات النظام بـ 8 صواريخ أرض – أرض مناطق في عربين، ولا معلومات حتى اللحظة، عن تسببها بخسائر بشرية.

وأفاد ناشطون بسماع دوي انفجارات في بلدتي حرزما والنشابية بالغوطة الشرقية، نتيجةسقوط قذيفتين أطلقتهما قوات النظام على أماكن في المنطقتين، بينما تجددت الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وحركة أحرار الشام الإسلامية وجيش الإسلام من جهة أخرى، على محاور في البساتين الممتدة بين مدينتي دوما وحرستا في الغوطة الشرقية، كذلك تستمر الاشتباكات منذ ما بعد منتصف ليل أمس وحتى الآن، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وفيلق الرحمن من جهة أخرى، في محور مبنى المحافظة وأطراف إدارة المركبات بالغوطة الشرقية، ترافق مع قصف قوات النظام على مناطق في مدينة عربين بعدة قذائف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.