صوت كل السوريين

الأمم المتحدة تدين تدمير مشافي في ادلب

أدانت الأمم المتحدة تدمير خمس مستشفيات ومخزنين للمساعدات الإنسانية في إدلب بسوريا هذا الأسبوع، ودعت إلى تطبيق نظام يسمح للأطراف المتحاربة بحماية المدنيين والمنشآت الطبية.

وقال مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سورية “يان إيغلاند” إنه ليس واضحاً من نفذ هذه الهجمات، لكنه أضاف أن الهجمات جزء من نهج متصاعد لمهاجمة “شرايين الحياة الإنسانية” بما في ذلك المستشفيات وسيارات الإسعاف والعاملون في المجال الطبي.

وأضاف للصحافيين: «نحتاج بشكل عاجل إلى نظام إخطار عملي ومحترم لهذه المنشآت المحمية تحترمه الأطراف المسلحة”، على رغم أنه أقر بأن بعض وكالات الإغاثة لا تقدم إحداثيات مواقعها للأطراف المتحاربة.

وتتعرض محافظة إدلب وريف حماه الشمالي، والمشمولتان ضمن اتفاق وقف التصعيد، منذ أسبوعين، لغارات من طائرات روسية، وأخرى تابعة للنظام، أسفرت عن سقوط عدد كبير من الضحايا في صفوف المدنيين.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.